تخطى إلى المحتوى

كم مدة الرد على الاستئناف في الأردن

مدة الرد على الاستئناف في الأردن

يمثل الاستئناف أبرز طرق الطعن في الأحكام القضائية الابتدائية ويقوم على اعتراض الطاعن على الحكم الابتدائي بسبب مخالفته لمصالحه، فيسعى للحصول على فرصة لتعديل الحكم من قبل جهة قضائية أعلى.

ومن جانب آخر؛ يجوز للمستأنف ضده الرد على الاستئناف وفقاً للنظام القضائي مما يدفع للتساؤل حول مدة الرد على الاستئناف في الأردن.

إن كان لديك حكم مستأنف وتحتاج إعداد مذكرة رد مناسبة لتقديمها إلى المحكمة خلال الميعاد المحدد يمكنك الاستعانة بمحامي مختص في الأردن، اضغط هنا للتواصل مباشرةً مع مكتب فرسان الحق للمحاماة والخدمات القانونية.

مدة الرد على الاستئناف في الأردن

لا شك أن المحاكمة العادلة أهم أركان التقاضي وبناءً عليه يتاح لكل من الأطراف في القضايا المختلفة فرصة للدفاع عن أنفسهم وتقديم الردود والتوضيحات اللازمة بما يساعدهم على تبيان الحقائق والحصول على حقوقهم.

فبعد صدور الحكم عن محكمة الدرجة الأولى يمكن لمن يجد الحكم متعارضاً مع مصالحه وقدرته على تقديم الأسباب التي من شأنها تغيير الحكم أو تعديله على أقل تقدير أن يقدم  اعتراض على الحكم.

إلا أن ذلك يتم وفق قواعد وإجراءات ينبغي التقيد بها والتي يقع في مقدمتها مدة الطعن بالاستئناف المحددة بثلاثين يوماً بالنسبة للأحكام المنهية إلا إذا نص قانون خاص بخلاف ذلك.

بالإضافة إلى ذلك فإن مدة الطعن 10 أيام بالنسبة للقرارات الصادرة في الأمور المستعجلة، ووقف الدعوى، والدفع بمرور الزمن، وحالات عدم قبول الدعوى المتقابلة، وتقديم طلبات التدخل والإدخال عملاً بالمادة 178 من قانون أصول المحاكمات المدنية الأردني.

مدة الرد على الاستئناف في الأردن
مدة الرد على الاستئناف في الأردن من قبل المستأنف ضده هي عشرة أيام تبدأ من اليوم التالي لتاريخ تبليغ المستأنف ضده بلائحة الاستئناف وفق المادة 180 من قانون أصول المحاكمات.

إجراءات تقديم الاستئناف

يقدم المستأنف لائحة الاستئناف المُعدة وفقاً للشروط القانونية إلى قلم المحكمة التي أصدرت الحكم الابتدائي المستأنف ليتم رفعه إلى المحكمة الاستئنافية.

كما ينبغي أن تتضمن اللائحة المقدمة كافة الأسباب التي يبتغي تقديمها، حيث لا يُسمح للمستأنف تقديم أسباب لم يتم ذكرها في اللائحة بعد تقديمها إلا إذا سمحت المحكمة بذلك.

ومن ثم؛ يتم تبليغ المستأنف عليه بلائحة الاستئناف المقدمة من قبل الطرف الآخر، وينشئ على إثره حق بتقديم لائحة جوابية للرد على الاستئناف.

وتتمثل مدة الرد على الاستئناف في الأردن من قبل المستأنف ضده بعشرة أيام تبدأ من اليوم التالي لتاريخ تبليغ المستأنف ضده بلائحة الاستئناف وفق المادة 180 من قانون أصول المحاكمات.

وينبغي أن تتضمن مذكرة الرد الجوابية العديد من البيانات اللازمة، والتي تتمثل باسم المحكمة وبيانات الأطراف، وبيانات الحكم المستأنف، وكذلك وقائع الاستئناف المقدمة والرد عليها.

بالإضافة إلى ذلك، يجب إرفاق ما يلزم من أدلة تؤيد الرد، ومنه فإن الاستعانة بخدمات محامي متخصص لإعداد لائحة الرد خَيار مهم لتقديمها وفقاً للإجراءات والشروط المحددة.

ومن الجدير بالذكر؛ أن لمحكمة الاستئناف أن تفرض غرامة على من يهمل تقديم لائحته خلال الموعد المحدد بحيث لا تزيد قيمتها عن 50 دينار.

آلية الاستئناف في النظام القضائي الاردني

تُنظر الطعون واللوائح المقدمة إلى محكمة الاستئناف في الأحكام الصادرة وجاهياً أو وجاهياً اعتبارياً عن محاكم الدرجة الأولى تدقيقاً إذا لم تتجاوز قيمة الدعوى 30 ألف دينار أردني.

بينما يتم نظر الأحكام مرافعةً في الدعاوى التي تزيد قيمتها عن 30 ألف دينار وذلك بطلب من أحد الخصوم وفق المادة 182 من قانون أصول المحاكمات المدنية.

وهذا يجعل من الإجابة على سؤال كم تجلس القضية في محكمة الاستئناف في الأردن؟ مختلفة من حالة إلى أخرى بناءً على طريقة النظر في الأحكام المختلفة ومعطياتها وإجراءاتها.

ومن ثم؛ بعد استيفاء كافة الإجراءات والشروط الخاصة بالاستئناف يتم تعيين يوم من قبل المحكمة لسماع قرار الاستئناف وتبليغ الأطراف المعنية به.

وعليه؛ يصدر قرار الاستئناف بما يخالف الحكم المستأنف أو بتأييده وفقاً لما يتبين للمحكمة من أسباب مقدمة من قبل الأطراف ويتم الامتثال له في كلتا الحالتين.

ومن الجدير بالذكر؛ أن صدور الحكم بما يؤيد الحكم المستأنف يتيح للمستأنف عليه أن يتقدم للمحكمة بطلب لإلقاء الحجز الاحتياطي على أموال المستأنف لاستيفاء حقه وضمان العطل والضرر.

الأسئلة الشائعة

إن اتخاذ الإجراءات القانونية حتى يكتسب الحكم للقطعية ذو أهمية بالغة نظراً لأهمية تنفيذ الحكم الصادر وآثاره على الأطراف، وعليه تُطرح العديد من الأسئلة حول الاستئناف، ومنها:

بعد إبلاغ المستأنف ضده بقيام الطرف الآخر بالاعتراض على الحكم الابتدائي الصادر عن محكمة الدرجة الأولى يتاح له الرد على ما جاء في لائحة الاستئناف خلال مدة أقصاها 10 أيام من تاريخ إبلاغه من قبل المحكمة.
إذا قام أحد أطراف الدعوى بتقديم لائحة استئنافية يتم إبلاغ الطرف الآخر من قبل المحكمة بشكل رسمي، وبالإضافة إلى ذلك يمكن لأي من الأطراف أو المحامين الموكلين من قبلهم الاستعلام عن القضايا والطلبات الخاصة بها من خلال موقع وزارة العدل الإلكتروني وخدمات الاستعلام القضائية التي تقدمها.
نعم؛ يؤدي استئناف الحكم من قبل أحد الأطراف إلى إيقاف تنفيذ الحكم من قبل المحكمة.

إلى هنا نصل لختام مقالنا حول مدة الرد على الاستئناف في الأردن والذي حاولنا أن نوجز فيه آلية الاستئناف على الأحكام في الأردن وفق النظام القضائي الأردني.

إن كنت تسعى لاستئناف حكم ابتدائي أو تم إبلاغك بأن الطرف الآخر في الدعوى قام باستئناف الحكم وتحتاج إلى إعداد مذكرة رد مناسبة يمكنك الاستعانة بأفضل محامي متخصص من مكتب فرسان الحق للمحاماة والخدمات القانونية.

ولقراءة المزيد تابع حالات الطعن بعد الحكم الاستئنافي في الأردن، وأيضاً اطلع هل الاستئناف يغير الحكم أو يوقف تنفيذه في الأردن، وتعرّف على فترة الاستئناف ومدة بقاء الدعوى لدى محكمة الاستئناف في الأردن، ويمكنك معرفة هل حكم الاستئناف نهائي في الأردن، واطلع على دليل المحامين الاردن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لديك استشارة قانونية؟
تواصل مع محامي